الصحة الإسرائيلية: تراجع فعالية اللقاح ضد كورونا إلى 64%

الصحة الإسرائيلية: تراجع فعالية اللقاح ضد كورونا إلى 64%

الصحة الإسرائيلية: تراجع فعالية اللقاح ضد كورونا إلى 64%

كشفت معطيات وزارة الصحة الاسرائيلية انه وفي الأسابيع الأخيرة كان هناك انخفاض كبير في فعالية اللقاح ضد عدوى كورونا إلى 64% في شهر حزيران/يونيو الماضي، وذلك بسبب انتشار الطفرة الهندية ورفع القيود.

علما أن فعالية التطعيم كانت قبل انتشار الطفرة الهندية 94.3%. وفي كلتا الحالتين ، تظل فعالية اللقاح ضد الأمراض الخطيرة أو العلاج في المستشفى عالية جدًا.

ووفقًا للبيانات ، بين 2 مايو و 5 يونيو ، كان معدل فعالية اللقاح في الوقاية من الاستشفاء 98.2٪ ، مقارنة بـ 93٪ بين 6 يونيو و 3 يوليو - بانخفاض بنحو 5٪.

ويعقد رئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، جلسة مشاورات مع وزير الصحة، نيتسان هوروفيتس، بشأن الإجراءات للحد من تفشي الطفرة الهندية، وبحث إمكانية منح الجرعة الثالثة للمواطنين.

وتسبق مشاورات بينيت هوروفيتس، الاجتماع الذي يعقده، الثلاثاء، المجلس الوزاري المصغر لمكافحة فيروس كورونا (كابينيت كورونا)، لبحث تطورات الجائحة في البلاد، والجرعة الثالثة، والإجراءات على المعابر وفي مطار بن غوريون، والتقييدات الجديدة التي يمكن اعتمادها للحد من تفشي الفيروس.

وأجرت طواقم وزارة الصحة مشاورات ليلية بشأن إعطاء الجرعة الثالثة للمواطنين، لكن دون أن يتم الحسم بشأن القضية التي ستحول إلى "كابينيت كورونا" لمناقشتها واتخاذ القرار النهائي بشأنها، حيث تشير التقديرات إلى أن التوجه هو إقرار إعطاء الجرعة الثالثة